دودة علبة الدركسيون أو المقود ما هي وظيفتها أنواعها و علامات تلفها

 المكون المهم في نظام التوجيه المعزز و شرح كامل 

دودة علبة الدركسيون أو المقود ما هي مشاكلها أعراض تعطلها و مهمتها الأساسية  في السيارة بالإضافة لمقارنة بين نظام التوجيه الهيدروليكي و الكهربائي
 و كنا قد تحدثنا عن علبة المقود أو الدركسيون في مقال سابق تفصيلي إذاً مهمتها تسهيل تحريك الإطارات و توجيهها بما يساعد السائق و بالتالي تعمل مع نظام التوجيه المعزز لتقليل جهد

 الدوران و التحكم الأفضل في السيارة حيث كانت أنظمة التوجيه في القديم بسيطة و متعبة و مع تطور العلم تم إلغاء تقريباً أنطمة التوجيه الهيدروليكية البسيطة و استبدالها بالكهربائية و الكهروهيدروليكية و من المهم جداً أجراء الصيانة الدورية و الدائمة لدودة علبة الدركسيون أو المقود و الكشف عنها و تبديلها لتستمر في مهمتها الأساسية في تحويل الحركة الدائرية للمقود إلى خطية للعجلات 

علامات تلف و تعطل دودة علبة الدركسيون أو المقود 

بداية قساوة المقود أثناء الإلتفاف بالسيارة و ملاحظة سماع أصوات طنين مثل التي تسمع عندما يفرغ زيت الهيدروليك و يرتفع صوت المضخة الخاصه به 

دودة علبة الدركسيون أو المقود ما هي مشاكلها أعراض تعطلها و مهمتها الأساسية  في السيارة بالإضافة لمقارنة بين نظام التوجيه الهيدروليكي و الكهربائي

و قد تتشارك هذه الأعطال مع تلف العلبة الخاصة بالدركسيون لذا يجب أن يكون التشخيص دقيق و التأكد من أن تسريب الزيت قد حصل من دودة علبة الدركسيون أو المقود و ليس العلبة البلاستيكية و يعد التأخير في تبديل الزيت بشكل دوري من أهم الأسباب المؤدية لتلف هذه الدودة أيضاً قد تظهر لمبة التحذير تشيك انجن على لوحة العدادات في حال تلفها و يعد نقصان زيت الباور من أهم الأمور التي يجب ملاحظتها

 أيضاً من علامات تلف دودة علبة الدركسيون أو المقود هو حدوث اهتزازات أي ارتجاج في المقود فضلاَ عن زيادة القساوة في تحريكه و خصوصاً عندما يقوم السائق و فجأة في زيادة عزم السيارة و بشكل قوي سيلاحظ اهتزازه بين يديه و العلامة الأخيرة من علامات تلف دودة علبة الدركسيون أو المقود سماع صوت طقطقة واضح و ملحوظ من اتجاه علبة الدركسيون تقريباً و خصوصاً عند السير في الطرقات الوعرة و المتعرجة

أنواع دودة علبة الدركسيون أو المقود 

الدودة المعتمدة في نظام التوجيه الهيدروليكي الذي تستخدم ضغط سائل الهيدروليك عن طريق العلبة و مضخة الهيدروليك و قد تكلمنا فيما سبق عن هذه المنظومة التي تتعرض بشكل عام لأعطال كثيرة بسبب كثرة مكوناتها أيضاً دودة علبة الدركسيون أو المقود في نظام التوجيه الكهربائي لم يعد هنالك داعي لوجود علبة و إنما محرك كهربائي يتصل بهذه

 الدودة طبعاً حالات التعطل هنا تكون أقل بسبب الاعتماد على الحساسات و وحدة التحكم الإلكتروني بالإضافة إلى توفير استهلاك وقود و مكونات لأن المضخة في النظام الهيدروليكي تحمل على سير المحرك و يوجد نظام آخر أو ثالث هو الكهروهيدروليكي حيث هنا تأخذ طاقتها دودة علبة الدركسيون أو المقود من علبة الدركسيون و لكن عن طريق محرك كهربائي صغير و ليس عبر القشاط و بالتالي تخفيف هدر أيضاً 

لتتمة الحديث عن دودة علبة الدركسيون أو المقود يجب أن نعرف أيهما الأفضل 

هل يا ترى نظام التوجيه الكهربائي أم الهيدروليكي أيهما أفضل أغلب السيارات الحديثة باتت تعتمد هذا النظام حيث يقوم بتوفير الطاقة لحدود تصل إلى تسعين بالمئة و توفير الطاقة و أجور الصيانة لما له من مكونات متعددة أكثر من مضخة و حتى دودة علبة الدركسيون أو المقود بالإضافة لتوفير استهلاك الوقود و بالتالي الكهربائي هو الأفضل حالياً 







تعليقات